الجمعة، 28 أغسطس، 2015

حظك الاسبوعي مع جاكلين عقيقي من السبت 29 اغسطس الى الجمعة 4 سبتمبر 2015

سجل ها الاسبوع انتقال عطارد من العذراء الى الميزان ما يجعلك مليئا بالتفاؤل والحيوية وقادرا على اتخاذ القرارات الصائبة في كل وقت , لا بد انك تمر بدورة من التجديد مميزة جدا توصلك الى مكان آخر وتحسن وضعك المالي كما المهني فتحصل على نتائج جيدة إذا قمت بأي جهد او مبادرة, كذلك سوف تتلقى مواليد الميزان الجوزاء والدلو الدعم القوي من الكواكب ابرزها كوكب المريخ ,عطارد, والزهرة ما يجعله يطل على جديد بحيث يعرف انقلابا لمصلحته فيعيشون انتفاضة ما او يعون بعض الحقائق بصورة غير منتظرة.

كما نشهد هذا الاسبوع ولادة قمرا جديدا في برج الحوت ما يعني حظوظا كبيرة يجب ان تستفيد منها كل من مواليد السرطان العقرب والحوت لتعقد صفقات جديدة او لتوقع على عقد او تباشر عملا مهما كما يسلط الضوء على كل مشاريعك وقد تستقطب الاضواء والاهتمام بحيث تكثر الدعوات والاجتماعات والحوارات كذلك ترتفع المعنويات وتستعيد حماستها مواليد الابراج المائية السرطان العقرب والحوت.

الحمل (21 آذار - 20 نيسان)
  من السبت 29 آب (أغسطس) الى الجمعة 4 أيلول (سبتمبر)
إنها بالتأكيد بداية اسبوع دقيق ومتطلب قد تواجه أعمالاً كثيرة تتراكم، وهموماً ومستجدات وطلبات تتأخر، ومراجعة لبعض الحسابات أو المشاريع.

مهنياَ
مهنياً: إنها بالتأكيد بداية اسبوع دقيق ومتطلب قد تواجه أعمالاً كثيرة تتراكم، وهموماً ومستجدات وطلبات تتأخر، ومراجعة لبعض الحسابات أو المشاريع. فلا تحرق المراحل واستعد لعراقيل قد تطرأ في الآونة الأخيرة، ومعاكسات صغيرة تتطلب منك جهداً لمحاصرتها، أو يترجم الأمر بمهمة جديدة تزداد على مسؤولياتك الاعتيادية. لحسن الحظ أنك تتمتع بكفاءة عالية لضبط الأوضاع، والانتصار على هذه المشاغل الجمة التي قد تجعل غيرك مرتبكاً، في حين تشكل بالنسبة إليك تحديات مشوقة .

عاطفياً
عاطفياً: تعرف فترة مزدهرة مليئة بالمفاجآت والدعوات والمناسبات والأسفار المفاجئة. تترك، أينما حللت، انطباعاً هائلاً وتلفت الأنظار، وقد توظف هذه الإيجابيات لإنجاح أعمالك أواستثماراتك. فإذا كانت الأوضاع المادية تتعزز أكثر بالعمل، إلا أن نجوميتك تبدو الوسيلة الأوفر لإنجاح مخططاتك إذا كنت عازباً فقد تتاح لك فرص كثيرة للتقرب من شخص مميز أو من أشخاص عديدين يكون الخيار بينهم صعباً. تمارس هواية الإغواء وتغزو القلوب. تلبي دعوات كثيرة، وقد تقدم على خطبة أو ارتباط .

الثور (21 نيسان - 20 أيار)
  من السبت 29 آب (أغسطس) الى الجمعة 4 أيلول (سبتمبر)
بداية اسبوع واعد ناجح ونشيط وفعال، وتكون الظروف متآمرة مع مصالحك لكي تعطيك فرصة أخرى

مهنياً
مهنياً:بداية اسبوع واعد ناجح ونشيط وفعال، وتكون الظروف متآمرة مع مصالحك لكي تعطيك فرصة أخرى إذا لم ترتب أوضاعك بعد، أو إذا لم تسد الفراغ الذي عانيته سابقا . أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات، وحاول أن تدرس أوضاعك بعمق وأن تفهم أسباب بعض التحفظ أو البعاد، فقد تكون هذه الفترة مدخلاً إلى توضيح الرؤية وتثبيت المواقع، ويشير إلى سيناريوهات عديدة، منها عودة اللقاء والتواصل والاجتماع، أو توطيد الأواصر، وربما تفسر الوضع بحب يستعيد إشراقه، أو حتى بناء سعادة بعد قناعة تتوصل إليها.


عاطفياً
عاطفياً: لن تعاني تحديات ولا استفزازات، بل قد تكثر احتمالات انهاء ازمة عالقة. قد تستجيب السماء لمطالبك ، فتقدم على تطور في حياتك العاطفية والعائلية ، وتتلقى هبة كبيرة لن تنساها. ترتبط بعلاقات وصداقات جديدة،. كل شيء ممكن في هذه الفترة التي يجب أن تستفيد منها، لكي تقول ما في قلبك وتعبّر عن أفكارك ومشاعرك، وتحاول أن تصحح أخطاء الماضي، وأن تعيد اللحمة إلى علاقاتك.


الجوزاء (21 أيار - 21 حزيران)
  من السبت 29 آب (أغسطس) الى الجمعة 4 أيلول (سبتمبر)
لا للتصرف العشوائي لا أعتقد أنّ الجو العام يخدم مصالحك أو يسهّل أعمالك. قد يطرأ ما يُعرقل التقدّم ذلك باختلاق المشاكل والأزمات على مختلف الصعد

مهنياً
مهنياً: لا للتصرف العشوائي لا أعتقد أنّ الجو العام يخدم مصالحك أو يسهّل أعمالك. قد يطرأ ما يُعرقل التقدّم ذلك باختلاق المشاكل والأزمات على مختلف الصعد، من الضروري التحلّي بالليونة والمرونة. قد تشتد الضغوط فتصبح الأجواء مشحونة والحظوظ ضئيلة جداً. بإمكانك بالطبع تخطّي الصعوبات لكن يتوجب عليك أولاً ضبط النفس وعدم الانفعال. قد تنزعج من بعض التدخّلات وتفقد السيطرة على أعصابك فتتسرّع باتخاذ خطوة تندم عليها لاحقاً. تظهر التحديّات خلالها بشكل واضح واستفزازي وقد تنذر بالخطر. أدعوك الى عدم التصرّف بشكل عشوائي وارتجالي حتّى لوشعرت بالضيق والانزعاج.

عاطفياً
عاطفياً: تبدأ الاسبوع مع أوضاع عاطفية ممتازة، وتنطلق في فضاء واسع من الانشراح والمشاعر الجياشة. تكون الظروف العائلية والعاطفية مشرقة قد تنمو صداقة وتتطور الى علاقة حب، وتتحسن الروابط العائلية شرط الاهتمام بالمتطلبات الطارئة. تبدوسعيداً بلقاء يثمر أو بوح صادق أو تقارب مع الحبيب الغالي، أو ربما لمصادفة تجمعك بشخص يخفق له قلبك. بعض مواليد الجوزاء يعرفون مصالحة كبيرة أو يلتقون الحبيب بعد غياب.

السرطان (22 حزيران - 22 تموز)
  من السبت 29 آب (أغسطس) الى الجمعة 4 أيلول (سبتمبر)
تتمتع هذا الاسبوع بحظ استثنائي مع وجود القمر المكتمل في الحوت الصديق يجب أن تستفيد من هذه الحظوظ في كل مناسبة

مهنيًّا
مهنياً: تتمتع هذا الاسبوع بحظ استثنائي مع وجود القمر المكتمل في الحوت الصديق يجب أن تستفيد من هذه الحظوظ في كل مناسبة، لكي تعزز أوضاعك وتغني مفكرتك وتنطلق نحو استثمارات وعمليات ناجحة، مزوداً بالشجاعة والجرأة اللتين تخدمان مصالحك في كل لحظة. تتقدّم بخطى ثابتة ونظرة واعية الى الامام أنت مبدع ومتفوق فالظروف إيجابية تبشر بالتقدم والانجاز وكذلك الابداع تنتصر في معاركك الحقيقية وتتوافر لك مشاريع مهمة في هذا الوقت لكي تصحح المسيرة وتهزم المنافسة.

  عاطفيًّا
عاطفياً: تبدو مطمئناً لسير عملياتك العاطفية. تتفاهم مع الحبيب والشريك على أمور شتى، وتتخطى المشاكل السابقة. تنفتح أمامك أبواب كثيرة، وتتاح لك لقاءات متنوعة واجتماعات براقة. تلتقي الأصدقاء القدامى والجدد، وإذا كنت عازباً فقد تذهب لمواعيد غرامية حلوة. تزداد نجوميتك إشراقاً، وتبدو في مزاج رومنسي يلفت إليك الأنظار. لا مكان للضجر، خلال هذا الاسبوع الذي يحمل عناوين كثيرة كالانسجام والحب واللقاءات الحارّة والارتباط.


الاسد (23 تموز - 22 آب)
  من السبت 29 آب (أغسطس) الى الجمعة 4 أيلول (سبتمبر)
تفيض حيوية واندفاعاً وتسير نحو تنفيذ أهدافك مهما اعترضتك الحواجز. تقوم بدور توافقي

مهنيًّا
مهنياً: تفيض حيوية واندفاعاً وتسير نحو تنفيذ أهدافك مهما اعترضتك الحواجز. تقوم بدور توافقي، وتقرب وجهات النظر. قد تضطلع أيضاً بدور الوساطة بالنسبة إلى موضوع عام، فتكون صلة الوصل بين بعض الأطراف وتدير بعض الشؤون بجاذبية كبرى وتفاؤل. تبدأ ربما بتنفيذ أحد المشاريع أو تقدم أفكاراً بطريقة لافتة. قد توقع عقداً ، أو توافق على التزام جديد، أو ترتبط بمجال كنت حتى الآن متحفظاً إزاءه. لكن أنصح لك التحفظ وعدم التورط في بعض العمليات أو المغامرات، اذ قد يفاجئك ما لا يروقك، أو يضعك في موقف حرج.

عاطفيًّا
عاطفياً: يأتيك هذا الاسبوع محملاً بمشاعر وانفعالات شديدة ورغبات باتجاه شخص لافت جداً يترك أثره فيك. قد تعيش قصة فريدة، وعلاقة مميزة يحجبها عن الأنظار، أو يحاول أن يطلقها إلى النور ويواجه العقبات. لا شك في أن الالتباس والغموض يخيمان، فيعيش بعضهم أفراحاً وأوقاتاً سعيدة وأسفاراً مع الحبيب ربما الاسد في عيد في هذه الفترة، قد يرتبط أيضاً بزواج أو يحتفل بخطوبة.

العذراء (23 آب - 22 أيلول)
  من السبت 29 آب (أغسطس) الى الجمعة 4 أيلول (سبتمبر)
يتآمر عليك الحظ من خلال القمر الجديد في الحوت ومن خلال اعداء ومنافسين، وتعاني ضغوطاً مختلفة تسبّب لك الأرق والتعب وربّما القطيعة

مهنيًّا
مهنياً: يتآمر عليك الحظ من خلال القمر الجديد في الحوت ومن خلال اعداء ومنافسين، وتعاني ضغوطاً مختلفة تسبّب لك الأرق والتعب وربّما القطيعة.. منهمك ومرتبك ومعرّض لارتكاب الأخطاء بسهولة. تفتقر الى التركيز والتحليل المنطقي الهادئ، ذلك لأنّك متوتّر وتصيب كل من حولك بالتوتر أيضاً. ابتعد عن الأجواء المشحونة وعن الضجيج والفوضى والأماكن الخطرة. تجنّب الجدال لأنّك خاسر لا محالة. لا تتحدّ أحداً فأنت غير قادر على تجاوز الآخرين ولا على احتلال مواقعهم، بل بالعكس تماماً تعرّض موقعك للخطر. انّ الوضع العام لا يسمح ببدء أي مشروع جديد على الإطلاق ولا بالمجازفة بتغيير وظيفة أو وضع معيّن.

  عاطفيًّا
عاطفياً: تكثر الاصطدامات في هذا الاسبوع وربما تعاني عدم تفهم الحبيب أو اهماله لأمرك. تختلفان على نقاط عديدة تجعلك تسأل نفسك عن القواسم المشتركة التي جمعتكما في البداية. خلافات ناجمة عن أمور بسيطة، ويجب التحلّي بالمنطق والهدوء التام لمواجهتها ومعالجتها. لن ينفع إلقاء التهم أو التهرّب من الواجبات، وربّما يكمن الخطأ في عدم القدرة على تنسيق الواجبات، الأمر الذي يدفع الطرف الآخر الى التذمر من الإهمال


الميزان (23 أيلول - 23 تشرين الأول)
  من السبت 29 آب (أغسطس) الى الجمعة 4 أيلول (سبتمبر)
ترافقك تأثيرات مشجعة من القمر المكتمل في الحوت وتهديك السماء قدرات هائلة وأفراحاً ونجاحات


مهنيًّا
مهنياً: ترافقك تأثيرات مشجعة من القمر المكتمل في الحوت وتهديك السماء قدرات هائلة وأفراحاً ونجاحات، فتحقق خلالها مشاريع بعيدة الأمد. يحالفك الحظ كما لم تتوقع مع دخول عطارد الى برجك ، وقد تجني أرباحاً فجائية. تتوصل إلى تعزيز أوضاعك المهنية والمالية وتحصل على نتائج مذهلة. قد يأتي الحظ عن طريق زيادة في الراتب أو مركز أعلى أو عقد توقعه أو مشروع جديد تباشره أو سفر يبعث في نفسك الانشراح. سواء أكنت تعمل أو تذهب في عطلة، فإنك تصادف السعادة. أمامك آفاق جديدة ورحلات مميزة وتنفيذ لبعض الوعود أو تحطم لبعض القيود التي كانت تحول دون بلوغك الأهداف

عاطفيًّا
عاطفياً: يسود جو من الالفة والانسجام معظم العلاقات، وما عليك الا استغلال كل لحظة جميلة وبنّاءة لاعادة بناء الروابط والركائز ولإضفاء الدفء والثقة على الاجواء. يحاول الحبيب إغواءك ويفعل المستحيل لكي يلفت اهتمامك أو يبعث السعادة في قلبك. يمكن القول أن المناخ العاطفي خاص ومميز ، وأن بعض اللقاءات تنعش القلب، وتذكرك بالأيام الماضية إذا كنت ممن تخطوا عمر المراهقة والشباب. تحاط بعلاقات تدفئ قلبك فتفرح بجو البراءة الذي يسوده.


العقرب (24 تشرين الأول - 21 تشرين الثاني)
  من السبت 29 آب (أغسطس) الى الجمعة 4 أيلول (سبتمبر)
تسير الأمور كما تشتهي، فالجو أفضل بكثير تحالفات واضحة وأبواب الحظ تفتح مجدداً. فتعيش اسبوعا مثمراً ويفي بوعوده.

 مهنيًّا
مهنياً: تسير الأمور كما تشتهي، فالجو أفضل بكثير تحالفات واضحة وأبواب الحظ تفتح مجدداً. فتعيش اسبوعا مثمراً ويفي بوعوده. تبدو قوياً وقادراً، وتتحدى كل المصاعب وتثبت رجليك، وترفع التحديات بوجه المنافسين والخصوم وتبدو واثقاً بنفسك، ومسيطراً على الأوضاع. تساعدك قدراتك الخلاقة على بناء المشاريع وإنجازها، ويبارك الحظ كل العمليات المالية والمصرفية والاستثمارات والمراهنات والمساهمات. تقدر الأوضاع وتحللها بحسن إدراك وحدس لا يخيف، بحيث تفهم ما يجري على الساحة السياسية والاجتماعية، فتؤدي دوراً مميزاً وتمارس موهبتك في الاستقطاب وكسب التأييد.
عاطفيًّا
عاطفياً: تأخذ على الحبيب عدم اكتراثه واستغلال طيبتك وانفتاحك. لن تجد خياراً إلا مواجهته وحثه على اعتماد أسلوب آخر. تضطر ربما إلى الحزم والحسم، فتجد نفسك أمام وضع يحتاج إلى التروي، فتتغاضى عن بعض المآخذ وتؤجل المواجهة. أحذرك أيضاً من الانجذاب إلى شخص لافت، قد يتسبب ببعض المشاكل. إنسَ الاساة وغضّ النظر عن الاخطاء إذا أردت السير قدماً بالعلاقة الى الامام.

القوس (22 تشرين الثاني - 20 كانون الأول)
  من السبت 29 آب (أغسطس) الى الجمعة 4 أيلول (سبتمبر)
أنت مدعو الى التنبيه والتحذير من الاستخفاف والاستهتار بأي إشارة، ففي الأجواء ضغوط كبيرة تجعلك تواجه بعض الصعوبات المهنية والادارية.

مهنيًّا
مهنياً: أنت مدعو الى التنبيه والتحذير من الاستخفاف والاستهتار بأي إشارة، ففي الأجواء ضغوط كبيرة تجعلك تواجه بعض الصعوبات المهنية والادارية. لا تتقاعس ولا تتهرب من المسؤوليات، بل اسع الى الانسجام والتوافق متجنباً التقلبات في المصالح والسمعة. إن الدرب صعبة ومعقّدة جداً. تكثر الفضائح وتنتشر الإشاعات المغرضة, الجو متوتّر جداً ويتطلّب منك هدوءاً تاماً لاستيعاب مختلف التطوّرات وبالتالي لوضع حدٍّ لها.قد تعاني تراجع العلاقات العامة،إذ تختلف مع شريكك أو زميلك. ومن يدري فقد تخسر فرصة مهمّة بسبب طبعك المتوتر الذي لا يوحي بالثقة. هدّئ من روعك، ولا تتسرّع في الكلام.

عاطفيًّا
عاطفياً: تسجل سماء هذا الاسبوع المزيد من الإنفراجات وايضاً المفاجآت السارة. تكشف لك النجوم أسراراً مرحة يطمئن لها القلب وترتاح لها الأعصاب. تبقى العاشق المتحمس الذي قد يتباهى بالبذخ والكرم بلا حساب وتخطيط. كما أنّ الأجواء تشير الى ارتياح كبير وتبادل واسع من العواطف والدعم والتطمين، الأمر الذي يزيد العلاقة المستقرة متانة ويحسّن تلك التي تعاني اضطرابات وحيرة. تسعى لتقريب وجهات النظر وايجاد حلّ أومخرج لأزمة معيّنة. لن يخذلك الحظّ بل يقف الى جانبك


الجدي (21 كانون الأول - 19 كانون الثاني)
  من السبت 29 آب (أغسطس) الى الجمعة 4 أيلول (سبتمبر)
انه اسبوع ذهبي من الاكتشافات والتحقيقات والمفاوضات والعمليات المالية والاستثمارات حان وقت الاجتهاد والكفاح.


مهنيًّا
مهنيا: انه اسبوع ذهبي من الاكتشافات والتحقيقات والمفاوضات والعمليات المالية والاستثمارات حان وقت الاجتهاد والكفاح. فبعد الهدوء وبعد الركود الذي أثّر بعض الشيء في مصالحك، يأتي وقت العمل وتحمّل المسؤوليات. لن تقيّدك الأحداث بل تترك لك الفرصة لتختار الأنسب والأفضل. تعيش تجارب جديدة وتحصل على عروض مغرية وغير مغرية ايضاً وكأنّ باب الفرص قد فتح امامك، وما عليك سوى درس تلك الفرص قبل اتخاذ اي قرار. تحقق مبتغاك وتبدأ بجديد أو تغير اتجاهاتك كلياً، مستجيباً لنداء القلب. تتحدى من يشكك فيك وتذهب بعيداً في إنجازاتك. قد تتجسد أحلامك يا عزيزي، وتنتقل إلى مرحلة أخرى من مهماتك.

 عاطفيًّا
عاطفياً: تكون الظروف الحالية مؤاتية جداً للتقارب، بإمكانك المشاركة في الندوات والدّعوات. قد تجد نصفك الآخر أو ربمّا تبدأ صداقة، ما تتعزز روابطها لاحقاً لتصبح عاطفية وثابتة. في جميع الأحوال تدعم الكواكب عواطفك الجيّاشة وتضع في طريقك علاقات جذابة.أما إذا كنت خالياً فالحب على موعد معك، سواء في الداخل أو في الخارج، وتصادفه ربما من دون انتظار أو استعداد. يزول التردد الذي عشته سابقاً، والمتعلق بقصة حب تربكك منذ مدة. قد يحسم الشريك أمره ويتخذ قراره ويجرك إلى ارتباط أو حسم. إذا لم تكن أنت عاشقاً، فقد تعيش قصة حب تخص أحد الأولاد أوالأشقاء أوالأصدقاء.


الدلو (20 كانون الثاني - 18 شباط)
  من السبت 29 آب (أغسطس) الى الجمعة 4 أيلول (سبتمبر)
لا تزال الحظوظ الى جانبك والأبواب مفتوحة بانتظارك. طاقاتك الكبيرة تؤهلك خوض المعارك وحصد نجاحات متنوّعة.

مهنيًّا
مهنياً: لا تزال الحظوظ الى جانبك والأبواب مفتوحة بانتظارك. طاقاتك الكبيرة تؤهلك خوض المعارك وحصد نجاحات متنوّعة. تنشط الأعمال وتزدهر ولا شيء يمنعك من تحقيق إنجاز رائع. فرص النجاح والتفوق كبيرة فأنت تتمتّع بشعبية كبيرة وبزخم هائل من المعنويات والحماسة انت قويّ وقادر على استيعابه وقلب المعطيات رأساً على عقب لمصلحتك. باستطاعتك تسلّق القمة اذا ارادت، لكن عليك ان تتحلّى أوّلاً بالطموح والقدرة. تحرّك باتجاه هدفك ولا تجلس منتظراً نصيبك ! خذ أنت المبادرة اذ لا ينقصك شيء. لديك الثقة والحظ والفرصة.


 عاطفيًّا
عاطفياً: يتسلط الضوء على شؤون العائلة والمنزل ما يجعلك تطرح بعض التساؤلات. قد تمر بفترة من القلق والجمود وعدم التواصل. جو من البلبلة والشكوك والبرودة في بعض العلاقات توخَّ الحذر وتجنب الكلام الجارح والانتقاد، فالوقت غير مناسب لاثارة الفتن والمشاكل تبحث عن تمتين بعض العلاقات العاطفية، وقد تميل إلى الارتباط بعد فترة من التردد هذا طبعاً، إذا كنت خالياً، أو ربما تقدم تنازلات في سبيل توطيد العلاقة.

الحوت (19 شباط - 20 آذار)
  من السبت 29 آب (أغسطس) الى الجمعة 4 أيلول (سبتمبر)
يضج هذا الاسبوع حركة وأحداثاً متلاحقة وأوضاعاً متغيرة ومفاجآت وأعمالاً مثمرةمع وجود القمر المكتمل في برجك تسير الأمور بشكل سريع

مهنيًّا
مهنياً: يضج هذا الاسبوع حركة وأحداثاً متلاحقة وأوضاعاً متغيرة ومفاجآت وأعمالاً مثمرةمع وجود القمر المكتمل في برجك تسير الأمور بشكل سريع، وتجد نفسك أمام جبل من الأعمال يجب أن تنجزها من دون تضييع للوقت. تلهث يميناً وشمالاً، وتنجز أعمالك بدقة، كما هي عادتك، فتسعى جاهداً لإتمام كل واجباتك وإرضاء الجميع حولك. قد تتبوأ مركزاً، أو تتوصل إلى إنهاء مهمة كبيرة، فالتيار الإيجابي قد يأخذك إلى آفاق واسعة ومجهولة منك حتى الآن. تنفتح على عالم كثير التشويق وتنظر إلى الأعلى، عازماً على الوصول وتحقيق أصعب الأماني.


  عاطفيًّا
عاطفياً: تعيش اسبوعا ناجحاً يفتح امامك باباً واسعاً للحوار ولإقامة جسور متينة مع الحبيب. يكون القلب مرتاحاً والعواطف دافئة والنيات صادقة تشاطر الحبيب اوقاتاً جميلة من الفرح والتودد والحميمية. لن تشعر بالوحدة لأن الحبيب يُظهر تفهماً واستيعاباً لهمومك، ويحاول بالتالي أن يخفف عنك وأن يقاسمك الواجبات او حتى النيابة عنك. جو دافئ يشجع على تبادل الأحاديث والأسرار، فتقرب المسافة بين الطرفين ويسود جو من الإلفة والثقة.

.