السبت، 29 يوليو، 2017

توقعات برج الثور لشهر اغسطس 2017

توقعات برج الثور لشهر اغسطس 2017

برجك هذا الشهر / الثور

(Apr 20 - May 20)


معرفة وإفادة

 تفتح أمامك العوامل الفلكية الممتازة هذا الشهر أبواب الحوار والسفر والارتباطات الواعدة، فالمناخ العام ملائم تمامًا لتطلعاتك ومنسجم مع طبيعتك الهادئة والرصينة. تدفعك مواقع النجوم الى توسيع العلاقات العامة فتتحسن الروابط أكثر فأكثر مع الاهل والاشقاء والجيران والزملاء، وتكثر الدعوات بمختلف الاتجاهات، وربما تظهر اكثر من فرصة للسفر او القيام برحلة الى مكان بعيد نوعاً ما.

الجو الفلكي يساعدك على تبديل الأفكار والآراء، وعلى الخروج من دائرتك الصغيرة اكثر والانفتاح على المحيط من حولك. يعود عليك هذا الانفتاح بالخير والمعرفة والافادة بغضّ النظر عن عمرك وموقعك الاجتماعي او المهني، لكن يجب ان تعلم، يا صديقي الثور، انه لكي تستفيد من محيطك يتوجب عليك الأخذ بالمبادرة. اخرج عن صمتك وعزلتك الهادئة الى الصخب والزحمة، ولن تندم. تحرك بجرأة وثقة لكن انطلاقًا من تخطيط مسبق، لا ترتجل.
تدعمك مواقع الكواكب، لذلك لا تخشى على افكارك، فهي لن تنضب، ولا على حيوتك لانها لن تضمحّل، ولا على طاقتك لأن شعلة نارها لن تنطفىء. تتفوق لبراعتك في عملك ولافكارك اللامعة ولذكائك الحاد. صحيح ان الجو العام ايجابي، الا انه قد تظهر بين الحين والآخر موجات مفاجئة من العدائية تؤثر في العلاقات العامة. لن يكون الامر خارج سيطرتك، لكن يجب التعامل مع الامر لحظة حدوثه بنضج وهدوء مع تفادى نوبات الغضب وردود الافعال الطائشة.
مهنيًا

تتميز في العمل بالسرعة وبالفعالية والنشاط الى درجة كبيرة طيلة هذا الشهر. باستطاعتك بحث مواضيع دقيقة وشائكة واقناع الآخرين بوجه نظرك، فأنت تتمتع حاليًا بموضوعية كبيرة ولن تتأثر بسهولة بطباع الآخرين.تكثر اللقاءات وربما المناقشات المالية وغيرها. لا خوف على نتيجة بحثك وجهودك شرط الابتعاد عن المواقف العنيدة والاحكام المسبقة. قد تظهر فرصة للقيام برحلة او للمشاركة في ورشة عمل فكن جاهزًا. انه شهر متعب بعض الشيء لكنه مثمر جداً يخرجك من حالة الركود والترقب.

عاطفيًا

تكون مطمئن القلب والبال والخواطر على الرغم من كل ما خضته من تجارب أخيرًا. تهتم لإزالة كل الهواجس، وتبتعد عن اثارة المواضيع الحساسة. يناسبك ايجاد المزيد من القواسم المشتركة بينك وبين الحبيب، وتكتشف على الارجح حقائق مفرحة تزيدك شوقًا وحبًا.

انه شهر دافىء تحاط بالحنان والإهتمام، وتعيش لحظات مسلية في الاسابيع الثلاثه الاولى. اما الاسبوع الاخير فقد يحمل تعبًا او قلقًا حول الشريك، ربما بسبب عارض صحي او مشكلة عابرة، كما قد تعاني انت شخصيًا بعض التراجع بتاريخ 27 و28 فاحذر من إلقاء اللوم على الاحباء.